مقومات نجاح أكثر الدول السياحية ازدهاراً في العالم .. دراسة تحليلية اقتصادية وثقافية واجتماعية

0

مقومات نجاح أكثر الدول السياحية ازدهارا في العالم .. إن السياحة يمكنها أن تكون أحد العناصر الهامة للغاية لإنعاش اقتصاد البلاد، خاصة في المناطق الأقل نمواً، حيث يمكن دفعها للنمو من خلال عناصر الجذب السياحي بها وزيادة حركة مرافقها السياحية. تعد السياحة أيضًا أحد المؤشرات ذات التأثير بشكل كبير على البيئة والمجتمع بشكل عام.

لقد اهتم العديد من الباحثين بقياس مردود السياحة في العديد من البلدان، لكن القليل منهم نظروا إلى الجانب الآخر من العملة: وهي الطريقة التي يمكن أن “تدفع” بها العوامل الاقتصادية والاجتماعية والبيئية السياحة – أو الطريقة التي “تعيقها”.

عادة ما يتم استخدام عدد من الدراسات القليلة التي بحثت قضية العوامل المختلفة التي تصل إلى درجة تعكس جاذبية بلد معين كوجهة سياحية.

لقد أردنا أن ننظر إلى هذا الموضوع بعمق أكبر – ليس فقط كيف تؤثر العوامل الاقتصادية والاجتماعية والبيئية على السياحة، ولكن أيضًا كيفية تأثيرها على بعضها البعض، سواء بشكل إيجابي أو سلبي.

السياحة العالمية

اختيار المتغيرات

بناءً على عمل الباحثين السابقين، قمنا أولاً بتطوير مجموعة من المتغيرات التي تغطي أربعة جوانب لوجهة سياحية وهي: اقتصادها، بنيتها التحتية، بيئتها الطبيعية ومجتمعها.

لقياس الاقتصاد، استخدمنا خمسة متغيرات: مؤشر أسعار المستهلك، القوة الشرائية، حجم التجارة، الاستثمار الأجنبي المباشر والقيمة المضافة للصناعة. هذه تعكس الطريقة التي يؤدي بها انخفاض الأسعار المحلية أو تحسين أسعار الصرف إلى جذب السياح للزيارة، وكيف تميل السياحة في بلد ما إلى الاستفادة من وجود السائحين عندما تزدهر البلد سياحياً.

لتقييم القضايا البيئية التي تؤثر على السياحة، استخدمنا ثلاثة مؤشرات: الكثافة السكانية والتلوث والاتزان البيئي للبلاد. تعتبر البيئة مهمة لأن الناس يفضلون بوضوح زيارة الأماكن ذات البيئة الطبيعية البكر.

لتحليل البنية التحتية، استخدمنا سبعة متغيرات تعكس: شبكة الطرق في الدولة، ومعايير الصرف الصحي، وإمدادات الكهرباء، وعدد المركبات، والوصول إلى الإنترنت، وشبكة الهاتف الثابت وتغطية شبكة الهاتف المحمول. كل هذه العوامل تعمل على تحسين تجربة السياحة من خلال توفير سهولة السفر ومياه الشرب وتحسين التواصل.

أخيرًا، طبيعة المجتمع في البلدان السياحية إعتماداً على متغيرات التعليم ومتوسط ​​العمر وملكية والإعلام التقليدي والرقمي وقراء الصحف. والقضايا الاجتماعية ذات الأهمية لأن السكان المحليين يمكنهم التفاعل مع السياحة بطرق مختلفة – تبنيها أو تدفعها سلبياً.

السياحة العالمية

العلاقات بين المتغيرات

بعد تحديد متغيراتنا، حاولنا التنبؤ بالعلاقات السببية الأكثر ترجيحًا بين هذه العناصر الأربعة والسياحة.

على سبيل المثال، اعتقدنا أن أي الإقتصاد القوي يمكن أن يكون له آثار إيجابية وسلبية على حد سواء: قد يؤدي ارتفاع الأسعار المحلية إلى تثبيط عدد الزوار، لكن النمو سيطور البنية التحتية ويحسن المجتمع، وكلاهما يمكن أن يساعد السياحة بشكل غير مباشر. فمع تطور البنية التحتية ينبغي أن يرتفع مؤشر السياحة – ولكن قد تعاني البيئة نتيجة الطفرة الصناعية فيتأثر نقائها.

يمكن أيضاً للاختلافات الاجتماعية بين السياح و المضيفين أن تساعد السياحة أو تعيقها، وهذا يتوقف على نوعية الحياة المحلية ومواقف الناس تجاه تقديم تضحيات مقابل الدولار السياحي. يمكن أن يؤثر التقدم الاجتماعي أيضًا على البيئة – فكلما كان المجتمع “أكثر تقدماً” ، زادت به معدلات الاستدامة. وكلما كانت البيئة نقية، زاد احتمال استفادة الصناعة السياحية.

السياحة العالمية

تحديد نموذج القياس

اختبرنا فرضياتنا باستخدام بيانات لـ 162 دولة. أولاً قمنا باختبار البيانات وصقلها، واكتشفنا بسرعة أن هناك الكثير من التداخل بين مجتمعنا ومفاهيم البنية التحتية، لذلك قمنا بدمجها في إطار واحد هو البنية التحتية. ووجدنا أن تغطية الكهرباء مثلاً كانت في الواقع أكثر ملاءمة للبيئة منها للبنية التحتية، لذلك قمنا بإعادة تعيينها. وكانت الثلاث متغيرات (الكثافة السكانية والاستثمار الأجنبي المباشر والقيمة المضافة للصناعة) ليست كبيرة، لذلك قمنا بإسقاطها.

وهذا انتهى بنا أن لدينا نموذج جديد أبسط يعكس الاقتصاد والبنية التحتية والبيئة والسياحة التي عملت بشكل أفضل بكثير. وعندما قمنا بتحليل بياناتنا باستخدام هذا النموذج، وجدنا أن بعض فرضياتنا كانت مدعومة معرفياً – لكن بعضها لم يكن كذلك.

السياحة العالمية

نتائج مفاجئة

وفقًا لنتائجنا، فإن الاقتصاد الأفضل ليس له تأثير مباشر على السياحة. هذا يتحدى فكرة أن انخفاض الأسعار المحلية أو أسعار الصرف المواتية تشجع الناس على زيارة وجهة ما.

ومع ذلك، فإن للاقتصاد تأثير مباشر وإيجابي على كل من البنية التحتية والمجتمع – وهذان العاملان، بدورهما، يؤثران على السياحة. وهذا يتماشى مع نتائج الباحثين السابقين، الذين وجدوا أن البنية التحتية الأفضل تشجع السياحة. وفي الواقع يوضح نموذجنا أن البنية التحتية هي العامل الوحيد الأكثر أهمية – أكثر من البيئة أو الاقتصاد.

يتحدى هذا الاكتشاف نظرية سابقة تسمى “التبادل الاجتماعي”، والتي ربطت بأن المجتمع الأكثر حرمانًا سيكون أكثر استعدادًا للمعاناة من بعض الإزعاج من أجل الحصول على ما تدره أعمال السياحة. وفي نموذجنا، كلما كان المجتمع أكثر تطوراً، زاد دعمه للسياحة.

لقد وجدنا أن البنية التحتية المتطورة تسبب بالفعل ضررًا للبيئة كما توقعنا. لكن المجتمع الأكثر تطوراً لا يؤدي بالضرورة إلى تحسينات بيئية.

هذه تحليلات لما هو ممكن بشكل أعمق، فهذا من الممكن يؤثر سلباً وإيجابيا في ذات الوقت.

السياحة العالمية

التطبيقات المجراة على الواقع

لقد بحثت الدراسات السابقة في الطريقة التي تؤثر بها المناطق على السياحة، دون النظر في كيفية تفاعلها. اتخذت دراستنا خطوة أولى نحو الكشف عن العلاقات السببية بين العوامل الرئيسية التي تؤثر على قطاع السياحة، وإظهار كيف تؤثر فعليًا على السياحة. باستخدام بيانات العالم الواقعي وتعريضها لتحليل دقيق وصقل، أظهرنا كيف يمكن استكشاف السياحة بطريقة علمية وتجريبية أكثر.

دراستنا لها العديد من التطبيقات المحتملة. يمكن لواضعي السياسات الذين يرغبون في الترويج للسياحة في بلدانهم استخدامها لاتخاذ قرارات أكثر استنارة حول تخصيص الموارد لمختلف مجالات التنمية. فعلى سبيل المثال، حين قد يُنظر إلى ارتفاع الأسعار المحلية على أنه سلبي، فمن المهم إدراك أن الاقتصاد الأقوى يقود إلى تحسينات في البنية التحتية والاجتماعية تشجع السياحة بشكل غير مباشر.

وبالمثل، تعد التجارة الخارجية مهمة، لأنها تساعد في دفع النمو الاقتصادي وتحسين البنية التحتية. تعتبر الاتصالات الإلكترونية أساسية ويجب أن تواكب تطوير شبكات الطرق من أجل جذب السياح. أخيرًا، تعد مستويات استخدام الكمبيوتر وملكية السيارات وقراء الصحف مهمة، لأنها تساعد المجتمع على التطور، مما يجعل البلد محل الدراسة أكثر ترحيباً وجاذبية للزائرين من الخارج.

السياحة العالمية

بناءً على التحليلات السابق ذكرها يؤشر الرسم التوضيحي التالي إلى قائمة الدول التي تتصدر العالم في استقبال المسافرين بغرض السياحة وفقاً لتقرير منظمة السياحة العالمية الأخير.

المقومات السياحية للدول الأكثر ازدهاراً

المقومات الطبيعية

تتعدد المقومات الطبيعية للسياحة، ومنها ما يأتي:

الموقع الجغرافي: يُعدّ الموقع الجغرافي للدولة عاملاً محدداً لنشاط الحركة السياحة فيها، إذ إنّ الدول الأوروبية مثلاً تختلف في خصائصها الطبيعة عن الدول الآسيوية، الأمر الذي يُعزّز من تنقل السياح بينهما.

المناخ: يلعب المناخ دوراً مهماً في استقطاب الوفود السياحية، وقد ظهرت سياحة المصائف والمشاتي القائمة على التغير المناخي بين الدول والأقطار.

التركيب الجيومورفولوجي والبنية الجيولوجية: يُقصد بالتركيب الجيومورفولوجي لمنطقة ما مجموعة التضاريس التي تزخر بها كالجبال، والوديان، والأنهار، وغيرهم الكثير، أمّا البنية الجيولوجية فهي عبارة عن التركيب الصخري للمنطقة، حيث تستهوي هاتان الخاصيتان المغامرين وعشاق الاستكشاف من السياح حسب وفرة وغنى التنوع الطبيعي فيهما.

المقومات الطبيعية

المقومات الأثرية التاريخية

تشمل المقومات الأثرية ما أنتجته الحضارات الإنسانية من إرث تاريخي عريق يصل الإنسان بماضيه، ويُشكّل الذاكرة المعرفية الجمعية لبني جنسه من البشر، فقد ترك الفراعنة في مصر مقابر لملوكهم، وهناك آثار للأقباط في الأردن، والكنعانيين في فلسطين، وكذلك آثار إسلامية ورومانية متواجدة في كلّ أقطار العالم تقريباً.

المقومات الثقافية والدينية

يقصد السياح كثيراً دولةً ما للتعرف على العادات والتقاليد السائدة بين فئاتها المجتمعية، حيث يُشاركون في الفعاليات الأدبية الشعرية المنعقدة على أراضيها، ويزورون المعارض والمتاحف الأثرية لمشاهدة ما فيها من آثار، ويُؤدّون الرقصات الشعبية، كما أنّ هناك من يقصدون الأماكن الدينية المقدسة كالمساجد، والكنائس، والمزارات.

المقومات الثقافية والدينية

مناخ الجذب السياحي

يُمكن القول أنّ القطاع السياحي قطاع حساس يتأثر بسهولة بالقطاعات الأخرى في الدولة، ويتغير بحدوث بعض المجريات والأحداث على المستويات السياسية، والإقليمية، والاقتصادية، فهذه التغيرات تخلق بيئةً جاذبةً أو منفرةً لأصحاب رؤوس الأموال الذين يرغبون بالدخول في مجال السياحة كمستثمرين، كما يتذبذب إقبال السياح على السياحة في دولة ما بناءً على ما تُوفّره الدولة من مناخ آمن ومستقر يُشجّع على زيارتها، وضمانات تحمي حقوقهم فيها.

مناخ الجذب السياحي

تمتع بأفضل عروض الرحلات الجوية على متن أفضل خطوط طيران العالم وبأفضل الأسعار، وتحقق من قوائم الفنادق لشتى الوجهات حول العالم:

زر موقع رحلات

 إقرأ أيضًا:

مطار الصين الجديد .. ثاني أكبر مطارات العالم وصرح خيالي صممته مهندسة عراقية!

حقائق مثيرة عن برج إيفل .. واحد من أكثر المعالم السياحية زيارة في العالم

اليوم العالمي للغذاء .. تعرف على الأطعمة المرتبطة بثقافات عالمية واقرأ عن الوعي بالغذاء!

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.