أعياد الكويت قد اقتربت! العيد الوطني وعيد التحرير ومظاهر الاحتفال بهما

0

تحتفل دولة الكويت الشقيقة بعيدين في شهر فبراير، وهما عيد التحرير والعيد الوطني، فهيا بنا لنعرف المزيد عنهما ومظاهر الاحتفال بهما.

الكويت

تقع الكويت بين المملكة العربية السعودية والعراق، وهي بلد ساحر ذو تاريخ أصيل وأماكن تاريخية وترفيهية عديدة، ومناظر معمارية خلابة وبها وجهات سياحية تجذب الجميع، وتتعدد بها الأعياد ومظاهر الاحتفال بها، ومن أشهرهم:

العيد الوطني في الكويت

يُحتفل به في ٢٥ فبراير كل عام. ويرجع إلى استقلال الكويت عن المملكة المتحدة في ١٩ يونيو ١٩٦١، وكان يُحتفل به في التاسع من يونيو حتى تم دمجه مع عيد تربع الأمير عبدالله السالم الصباح على العرش في ٢٥ فبراير، لنظرًا لحرارة الصيف في الكويت التي كانت تحول دون الاحتفال به.

وتشمل الاحتفالات بهذا اليوم عرضًا مبهرًا للألعاب النارية ويكون هناك تجمعًا عامًا مع تقديم الطعام والشراب والكثير من وسائل الترفيه. تُعتبر اللقاءات العائلية شائعة في اليوم الوطني في الأماكن العامة مثل شاطئ المسيلة، ويرتدي العديد من المواطنين الأزياء التقليدية. ويزين البلد كله بالأضواء والعلم الوطني.

عيد التحرير

يُحتفل به يوم ٢٦ فبراير من كل عام بمناسبة تحرر الكويت من الاحتلال العراقي عام ١٩٩١، وتشارك الحكومة والمنظمات المدنية في الاحتفال حيث تُزين الشوارع والميادين بالأضواء المتلألئة وتُقام الاحتفالات وتنتشر الموائد العامة، وتُرفع الأعلام على الأبنية، ويخرج الجميع للمشاركة في هذا العرس الوطني البديع.

وإذا كنت في الكويت، فلابد لك من زيارة أشهر الوجهات السياحية فيها وهي:

أبراج الكويت

ثلاثة أبراج من اللونين الأزرق والأخضر يرمزون إلى رفاهية الكويت ورخائه. تم بنائهم بمزيج من الطراز الإسلامي التقليدي والهندسة المعمارية الحديثة. تطل الأبراج على الخليج العربي ويبلغ طول البرج الرئيسي ١٨٧م.

يمكنك تناول الطعام في مطعم الأفق الذي يقدم مزيجًا من الأطباق العالمية والشرقية، أو مطعم أميموتو أحدث مطعم في برج الكويت والذي يقدم أطباقًا آسيوية على يد أمهر الطهاة اليابانيين. يمكنك زيارة المنصة الدوارة ذات ال٣٦٠ درجة حيث ستشاهد مناظر خلابة لا مثيل لها من التليسكوبات، وبإمكانك تناول وجبة خفيفة هناك من الكافتيريا.

سوق المباركية

أحد أقدم الأسواق في الكويت، حيث يمكنك التسوق مع استكشاف الماضي العريق والاستمتاع بالروح الكويتية. يمكنك شراء الزيتون والتمر والعسل والتوابل وشراء الهدايا من المجوهرات المزينة والحرف اليدوية المنسوجة والهدايا التذكارية الأصيلة.

متحف طارق رجب

هل ترغب في الانتقال في الزمن ورؤية ما أبدعه المسلمون في أزهى عصورهم؟! إذن، لا تفوت فرصة زيارة متحف طارق رجب حيث يحتوي على العديد من الأعمال الإسلامية الرائعة مثل الفخار والسيراميك والمجوهرات الذهبية والمعدنية والأزياء المختلفة، وغيرهم الكثير.

بيت المرايا

هو منزل الفنان التشكيلي خليفة القطان الذي تحول بعد وفاته إلى متحف يعرض العديد من القطع الزجاجية الرائعة منها الذي يتوهج في الظلام ومنها الذي يعبر عن البيئة الطبيعية من الطيور والمحيطات، بالإضافة إلى الآيات القرأنية. جميع أنحاء المنزل من غرف ولوائح وجدران مزخرفة بالزجاج من جميع الأشكال والألوان، لابد لك من زيارته!

الجزيرة الخضراء

هي أول جزيرة صناعية في الخليج، وتقع بالقرب من أبراج الكويت، وتعتبر مكانًا مثاليًا للاسترخاء لجميع أفراد العائلة لاحتوائها على جميع الأنشطة التي تناسب الجميع، بالإضافة إلى البحيرة الصناعية والمسطحات الخضراء والمطاعم والمقاهي المتنوعة والبرج السياحي وقلعة الأطفال.

متحف الكويت الوطني

صورة مجسمة  للتراث الكويتي الأصيل، صممه المهندس المعماري الفرنسي ميشال أكوشاغ. يتكون من خمسة مبان وحديقة مركزية، ويعرض الحياة والأنشطة اليومية للكويت في الماضي والآن، والقطع الأثرية والأدوات الفخارية والتماثيل والصور القديمة.

المسجد الكبير

يشتهر بهندسته المعمارية الإسلامية المميزة ويعتبر أكبر مساجد الكويت، وقاعته الرئيسية تستوعب ١٠٠٠٠ مصلي، وبه قاعة أخرى للنساء، وبه ثريات رائعة، وقبته مزينة بأسماء الله الحسنى، ويحتوي على مكتبة تضم العديد من الكتب والمراجع الإسلامية.

تضم الكويت العديد من الوجهات السياحية الأخرى، فما رأيك في زيارتها هذا الشهر والاحتفال بعيديها مع مواطنيها؟ أخبروني آرائكم؟!

 

زر موقعنا

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.