أرض النار! أذربيجان حيث المزيج الشرقي والغربي الذي ليس له مثيل!

0

سطع نجم أذربيجان مؤخرًا باعتبارها وجهة سياحية جديدة لمن يحب الاختلاف والتنوع، وهي بالفعل وجهة تجمع بين التقدم الغربي والعادات الشرقية، وتاريخ يمتد لقرون. تتميز أذربيجان بأماكنها الغريبة ومناطقها المميزة وطعامها اللذيذ الشهي، وتُعرف باسمي “أرض النار” ولؤلؤة القوقاز، ومقالنا اليوم عن هذه الدولة الجميلة وما يُميزها من مناطق جذب ليس لها مثيل.

أذربيجان

تقع أذربيجان على الجانب الشرقي من جنوب القوقاز على شواطئ بحر قزوين، وتشترك في حدودها مع إيران وتركيا وروسيا وجورجيا، وتعتبر أكبر دولة في جنوب القوقاز. تبلغ مساحة أذربيجان ٨٦,٦٠٠ كم٢، ويبلغ عدد سكانها ١٠,٠٥ مليون نسمة. عاصمتها هي مدينة باكو، وهي أكبر مدنها. اللغة الوطنية هي اللغة الأذربيجانية، ومع ذلك، تُستخدم اللغة الروسية على نطاق واسع، ويتحدث العديد من السكان الأصغر سناً الإنجليزية.

تتمتع أذربيجان بتراث تاريخي وثقافي مدهش حيث تضم أكثر من ٧٥٠٠ من الآثار الطبيعية والأثرية والمعمارية والتاريخية. رسومات الكهوف في منتزه جوبوستان وضريح مؤمنة خاتون وضريح قاراباغلار، وقصر الملوك في شاكي، وقلاع أبشرون، ومخطوطات القرون الوسطى المزينة، والسجاد العتيق، وأعمال الأدب والفنون والنحت، كل هذا مجرد جزء صغير من التراث الغني الذي لا يقدر بثمن والذي تتمتع به أذربيجان.

الطقس

تعتبر أذربيجان مكانًا رائعًا للزيارة في أي موسم، ويرحب بالزائرين على مدار السنة. تتمتع أذربيجان بتسع مناطق مناخية مختلفة مما يوفر تجربة مختلفة للسياح، ولكل فصل ألوانه وميزاته الفريدة وخصائصه المميزة. ومن أفضل الأوقات التي يمكن زيارة أذربيجان فيها هو فصل الخريف، حيث الهدوء والأيام المشمسة والبحر الدافئ والغابات الخضراء والحدائق التي تبدأ في تغيير لونها. ستمتلئ إقامتك هنا بتجارب جميلة دون الحاجة إلى القلق بشأن الطقس الذي قد يفسد عطلتك في أي مكان أخر.

أرض النار

هناك العديد من المعتقدات حول أصل هذا اللقب، وفقًا لبعض المؤرخين، أتى هذا اللقب من الثقافة الزرادشتية القديمة، والتي ارتبطت بعبادة النار. كما يفترض بعض الأشخاص إنه نظرًا لاحتواء أذربيجان على مجموعة واسعة من احتياطي النفط والغاز، واللذان يخرجان من أماكن معينة كحريق مستمر بمنظر مثير خلاّب، نالت أذربيجان على هذا اللقب.

التسوق في أذربيجان

تُفتتح كل يوم العديد من مراكز التسوق الكبيرة وفروع العلامات التجارية العالمية المعروفة في باكو العاصمة. كما تضم أذربيجان الملابس المحلية والمجوهرات والهدايا التذكارية والحرف اليدوية الرائعة التي يصنعها الحرفيون المحليون. تُظهر صالات العرض المختلفة وورش العمل والمحلات جمال الروح الأذربيجانية التي تلهم الفنانين والمصممين وغيرهم من الحرفيين.

مول بارك بوليفار

مجمع للتسوق وصالات السينما في حديقة بولفار باكو. تبلغ مساحته ١٧ ألف م٢. يجمع المبنى بين السمات المعمارية للشرق والفن الغربي الحديث. يتكون من ستة طوابق، بما في ذلك طابقان تحت الأرض. ويضم قبة سماوية ودور السينما، ومطاعم كبار الشخصيات المطلة على خليج باكو.

جينك ليك مول

يقع على بعد مسافة قصيرة من وسط المدينة، ويضم ثلاثة طوابق من أفضل العلامات التجارية العالمية بالإضافة إلى مجمع سينمائي واسع ومنطقة بولينج ومنطقة ترفيه للأطفال. كما يضم الكثير من المقاهي والمطاعم للاسترخاء قليلًا بعد شراء ما تحتاجونه.

٢٨ مول

أحد مراكز التسوق وأماكن الاجتماعات المفضلة في باكو، يقع بالقرب من محطة سكة حديد باكو ويضم مجموعة واسعة من المتاجر ومحلات السوبر ماركت والمطاعم والمقاهي وصالات السينما.

أفضل الأماكن السياحية في أذربيجان

باكو

تُعرف باسم “المدينة على التلال” وهي واحدة من أشهر المدن القوقازية الشهيرة التي تقع عند ملتقى أوروبا وآسيا. تخلق هذه المدينة السريالية، التي يلتقي فيها الماضي العريق والحاضر العالمي مزيجًا مثيرًا يجذب السياح من جميع أنحاء العالم. تعد باكو أيضًا مركزًا علميًا وثقافيًا وصناعيًا رئيسيًا لأذربيجان وموقعًا رائعًا للتسوق وتناول الطعام والحياة الليلية. كما ينتشر بها الأطعمة والمشروبات اللذيذة، والطعام الحلال. وسرعان ما حولتها ناطحات السحاب المتألقة والمواقع التراثية إلى وجهة سياحية رائدة في منطقة جنوب القوقاز. تأتي باكو في مقدمة الأماكن التي يجب زيارتها في أذربيجان.

أفضل الأماكن السياحية في باكو

برج العذراء

نصب تذكاري من القرن الثاني عشر، يشكل مع قصر الشروانشاهيين مجموعة من المعالم التاريخية المدرجة ضمن قائمة اليونسكو للتراث العالمي للآثار التاريخية. إنه واحدًا من أكثر الرموز الوطنية تميزًا في أذربيجان، وبالتالي يظهر على العملات الورقية والخطابات الرسمية. يضم برج العذراء متحفًا يقدم قصة التطور التاريخي لمدينة باكو، وبه متجر للهدايا. كما يضم إطلالات رائعة على الأزقة والمآذن في المدينة القديمة وشارع باكو ومنزل ديغول ومنظرًا واسعًا على خليج باكو.

أبراج اللهب

ثلاث ناطحات سحاب، يبلغ ارتفاع أطول برج ١٨٢م. تتكون المباني من ١٣٠ شقة سكنية مقسمة على ٣٣ طابقًا، ومباني مكتبية. تعمل واجهات أبراج اللهب الثلاثة كشاشات عرض كبيرة مع استخدام أكثر من ١٠٠٠٠ وحدة إنارة بنظام LED.

يانار داغ

حريق بالغاز الطبيعي الذي يظل مشتعلًا على تل في شبه جزيرة أبشرون على بحر قزوين. تنطلق النيران في الهواء على بعد ٣ أمتار من طبقة رقيقة من الحجر الرملي. يمكن أن تعزى النيران الطبيعية لأذربيجان إلى احتياطياتها الهائلة من الغاز. ومن بين الحرائق الطبيعية التي تنتشر في أذربيجان، يمكن القول إن يانار داغ هو أكثرهم إثارة للإعجاب. يبدو مشهد جدار النار أجمل ليلًا، حيث يتأمله السائحون والسكان المحليون من مقهى قريب.

غنجه

ثاني أكبر مدينة في البلاد، وواحدة من أفضل الأماكن السياحية في أذربيجان، تتمتع غنجه بتراث ثقافي وطبيعي وتاريخي غني يعود تاريخه إلى أكثر من ألفي عام. تشمل أهم مناطق الجذب السياحي في غنجه مزارع الكروم والغابات الانتقائية والأنهار والبحيرات الخلابة والجبال. كما تشتهر المدينة بالعديد من ينابيع المياه المعدنية والزيوت الطبية.

أفضل الأماكن السياحية في غنجه

مسجد جمعة غانجا

يقع وسط المدينة، ويعود تاريخه إلى ١٦٠٦، ويتميز بتصميم خارجي من الطوب الأحمر وقبة بيضاء كبيرة. أضيفت له مئذنتان في وقت لاحق في نهاية القرن الثامن عشر. وغالبًا ما يشار إليه باسم “مسجد الشاه عباس” لأنه شيد بناءً على تعليمات الشاه عباس الكبير في عهده من ١٥٨٧-١٦٢٩. قام الشاعر والعالم الأذربيجاني البارز ميرزا شافي فازه والذي تُرجمت أعماله إلى معظم اللغات الأوروبية بالتدريس في المدرسة الدينية التابعة للمسجد.

ضريح نظامي

نظامي الكنجوي شاعر من القرن الثاني عشر، ويعد من أكثر شخصيات أذربيجان شهرة. أنشئ نصب كبير له، ولكنه انهار من الخراب أثناء عقد الأربعينيات. أعيد بناؤه مرة أخرى في عام ١٩٤٧ وتم تجديده بشكله الحالي في عام ١٩٩١ بعد استقلال أذربيجان. يعد الهيكل الأسطواني الطويل والحدائق المحيطة به نقطة جذب رئيسية في غانجا. يوجد بالقرب من الضريح تمثال يصور الشاعر الكبير المحاط بشخصيات أعماله وبحيرة اصطناعية وخمس نافورات، تمثل القصائد الخمس الشهيرة الخاصة به.

بحيرة جويجول

يعني اسمها البحيرة الزرقاء، وتقع بالقرب من غانجا. تنقسم منطقة جويجول الكبرى إلى ١٩ بحيرة، تقع ٨ منها في فئة البحيرات الكبيرة على ارتفاع ١,٥٥٦ متر فوق مستوى سطح البحر. يصل طول البحيرة الكامل إلى ٦٤٦٠م. ويصل عمقها إلى 93م. ونظرًا لنقاء المياه،  يمكن للمرء أن يرى الحياة البحرية تحت الماء بوضوح إلى عمق يصل إلى 8م تحت السطح، وتعتبر البحيرة من المعالم السياحية الرئيسية خلال فصلي الربيع والصيف.

كما تمتع أذربيجان بالعديد من المعالم السياحية في مدنها المختلفة مثل شكي وغابالا ولنكران، فما رأيكم في التخطيط لزياتها هذا الخريف، وقضاء عطلة مميزة في بلد غريب يجمع بين الشرق والغرب، أخبروني آرائكم!

 

للإطلاع على أفضل عروض رحلات الطيران وحجوزات الفنادق، يمكنكم زيارة موقعنا

زر موقع رحلات

 إقرأ أيضًا:

فوائد السفر .. اكتشف أبعاد ثقافية وإنسانية تجعل من السفر مفهوم أصيل المغزي والهدف!

السياحة في بلجيكا .. كل شئ عن الدولة الأوروبية التي يقترن بها التاريخ مع التطور العصري!

مهرجان منتصف الخريف في الصين… احتفل به في هذه الأماكن الصينية الفريدة

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.