كمبوديا الساحرة! خطط عطلتك الصيفية في واحدة من أفضل الوجهات السياحية في آسيا!

0

ذاع صيت كمبوديا مؤخرًا باعتبارها وجهة سياحية جديدة يذهب إليها من يبحث عن الراحة والهدوء والجمال، وانتشرت الأقاويل عن مدى جمال طبيعتها وعن مناخها اللطيف وعمارتها الهندسية البديعة. فما رأيكم في التعرف عليها، والإطلاع على ما تقدمه من أثار وأماكن سياحية تبهر الجميع، دعونا نبدأ!

كمبوديا

تقع كمبوديا في الجزء الجنوبي من شبه الجزيرة الهندية الصينية في جنوب شرق آسيا. تبلغ مساحتها حوالي ١٨١ ألف كم٢، تُحيط بها تايلاند من الشمال الغربي، ولاوس من الشمال الشرقي، وفيتنام من الشرق، وخليج تايلاند من الجنوب الغربي. يبلغ عدد سكانها أكثر من ١٦ مليون نسمة، أغلبهم من الخمير المجموعة العرقية الغالبة في كمبوديا بما يقرب من ٩٠% من سكانها، وتشمل الأقليات في البلاد الفيتناميين والصينيين والتشاميين. عاصمة كمبوديا وأكبر مدنها هي بنوم بنه، أغنى مدن كمبوديا، والمركز السياسي والاقتصادي والثقافي فيها. يتحدث سكان كمبوديا عدد من اللغات منها اللغة الخميرية واللغة التشامية والإنجليزية والفرنسية، ويتعاملون بالريال الكمبودي الذي يساوي ٠.٠٠٠٢٤ دولار أمريكي. التوقيت في كمبوديا هو توقيت غرينتش +٧.

المناخ

يهيمن على كمبوديا مناخ استوائي مما يجعل الطقس حارًا ورطبًا، ويقع الطقس في كمبوديا عمومًا تحت فئتين: موسم الأمطار (من مايو إلى أكتوبر) وموسم الجفاف (من نوفمبر إلى أبريل). يتراوح متوسط درجات الحرارة بين ٢٤ درجة مئوية في الأشهر الباردة أكتوبر ونوفمبر وديسمبر، وتصل درجات الحرارة إلى ٣٥ درجة مئوية في الأوقات من مارس حتى يونيو. وخلال موسم الأمطار، قد يرغب الزوار في إحضار معطف خفيف للمطر (يمكن شراء المعاطف البلاستيكية بثمن بخس في كمبوديا) أو مظلة قوية.

المطبخ الكمبودي

قد يكون المطبخ الكمبودي أقل شهرة من الأطباق ذات الشهرة العالمية في تايلاند وفيتنام المجاورتين، لكنه لذيذ حقًا، وبه تنوع في الأطباق وكيفية تحضيرها. يستخدم المطبخ الكمبودي الكثير من الأعشاب والأوراق والخضروات المخللة والصلصات والزهور الصالحة للأكل والتوابل الأخرى. يُعد الأرز الغذاء الرئيسي في كمبوديا حيث تضم حوالي ألفي نوع من الأرز طورها المزارعين على مدى قرون. من أشهر الأطباق الكمبودية: السمك المطهي بالبخار والكاري ويقدم في أوراق الموز، حيث تُوضع شرائح الأسماك في حليب جوز الهند والبيض والصلصة وسكر النخيل. وهناك طبق نوم بانه تشوك واحد من أغذية الشوارع الأكثر شيوعًا ومتوفر بسهولة في جميع أنحاء كمبوديا. يتكون هذا الطبق من شعرية أرز رفيعة مغطاة بمرق السمك الأخضر مع الكثير من براعم الفاصوليا الطازجة وزهور الموز والخيار.

ما لا يجب فعله في كمبوديا!

  • لمس رأس الناس ولا الأطفال، لإن الرأس في الثقافة الكمبودية والبوذية هي الجزء الأكثر قداسة في الجسم. وبالمثل، نظرًا لأن القدمين هما أدنى الأجزاء في الجسم، لا تستخدم قدميك للإشارة إلى شخص ما أو شيء ما، أو لجذب انتباه شخص ما أو لدفع شئ إلى شخص ما.
  • سلوكيات إظهار التعلق العاطفي مثل العناق، لأن المجتمع الكمبودي محافظ إلى حد ما، ويعتبر هذه التصرفات غير لائقة ومسيئة.
  • الصراخ والضحك والتحدث بصوت عالٍ في الأماكن العامة، والأماكن المقدسة وفي المباني العامة.

السياحة في كمبوديا

تعد معابد أنغكور المذهلة أحد الأسباب الرئيسية التي تدفع السائحين إلى زيارة كمبوديا، لكن تحوي البلاد ما هو أكثر من المعابد من شواطئ استوائية وبحيرات ومنتجعات وحياة ليلية متنوعة وعمارة راقية وحياة ريفية ومناظر طبيعية والكثير من مناطق الجذب الطبيعية الأخرى، لكن يظل كنز كمبوديا الفريد هو شعبها الودود الذي يظهر المودة والترحاب لكل الزائرين.

أفضل الأماكن السياحية في كمبوديا

معابد أنغكور وات

واحدة من أكبر المعالم الدينية في العالم، ورمز كمبوديا التي تظهرعلى رايتها الوطنية، وهي نقطة جذب رئيسية للزوار في البلاد. تم بنائها في النصف الأول من القرن الثاني عشر، وتقع على بعد 5.5 كم إلى الشمال من مدينة سيام ريب الحديثة، وتمتد إلى مسافة تقرب من ٤٠٠ كم٢. كان أنغكور وات عبارة عن معبد جنائزي للملك سوريافارمان الثاني، وموجه للغرب ليتوافق مع الرمزية بين غروب الشمس والموت. تدعم النقوش البارزة المصممة للعرض من اليسار إلى اليمين وفقًا لطقوس الجنازة الهندوسية هذه النظرية. يقف في وسط المعبد خمسة أبراج كبيرة، ويتميز المجمع بفخامته وهندسته المعمارية، والنقوش البارزة التي تزين جدرانه. وضعت اليونسكو برنامجًا واسع النطاق لحماية هذا الموقع ومحيطه.

شواطئ سيهانوكفيل

المعروفة أيضًا باسم كامبونغ سوم، هي مدينة ساحلية ومنتجع شاطئي، تقع على طرف شبه جزيرة مرتفعة في جنوب غرب البلاد على خليج تايلاند. تتميز بعدة شواطئ وجزر تميزها الرمال البيضاء والمياه الزرقاء، وتعتبر ملاذًا استوائيًا رائعًا. سيهانوكفيل هي مكان للاسترخاء على الشاطئ، والاستمتاع بالمأكولات البحرية الطازجة من المحيط، والقيام برحلات الغطس أو الغوص والاستجمام.

مركز تشويونج إك

موقع بستان سابق ومقبرة جماعية لضحايا الخمير الحمر، الذين قتلوا بين أعوام ١٩٧٥ و١٩٩٧، ويقع على مسافة ١٧ كم جنوب بنوم بنه. إنها أشهر المواقع المعروفة باسم حقول القتل، حيث أعدم نظام الخمير الحمر أكثر من مليون شخص. يزور السائحون هذا الموقع للإشادة بآلاف الرجال والنساء والأطفال الذين فقدوا أرواحهم فيه. تعتبر زيارته أمرًا أساسيًا عند المجئ إلى كمبوديا للتعرف على ما مر به هذا الشعب الصامد.

متنزه بنوم كولين الوطني

حديقة وطنية في كمبوديا، وتقع في منطقة بنوم كولين الجبلية على بعد حوالي ٤٨كم من بلدة سيام ريب، وحوالي ٢٥كم من معببانتي سري. أُسست عام ١٩٩٣، وتبلغ مساحتها ٣٧٣.٧٦كم٢. عامل الجذب الرئيسي بها هو الشلالات في الجزء العلوي من جبل كولين، والتي تُعد مكانًا رائعًا للنزهات. هناك العديد من الميزات الطبيعية والأماكن التاريخية والمعالم السياحية الأخرى التي تجعل منتزه كولين الوطني مكانًا مثيرًا للاهتمام للزيارة.

مركز بنوم تاماو للحياة البرية

يقع هذا المركز على بعد حوالي ٢٥ ميلاً جنوب مدينة بنوم بنه. أُنشئ عام ١٩٩٥، وتبلغ مساحته أكثر من ٦٠٠٠ فدان من الغابات  المحمية، وهو أكبر حديقة حيوان في كمبوديا. تُنقل الحيوانات التي أنقذها فريق الإنقاذ السريع للحياة البرية إلى المركز ويتم تقييم كل كائن لإطلاقه على أساس صحته وقوته للبقاء بشكل مستقل. يعتبر المركز موطنًا لأكثر من ١٢٠٠ حيوان. يحضر أكثر من مائتي ألف زائر كل عام لمشاهدة الحياة البرية التي تم إنقاذها والتعرف على جهود الحفظ في كمبوديا.

كانت هذه جولتنا السريعة في واحدة من أجمل الدول الآسيوية، فما رأيكم في التخطيط لقضاء عطلة بها مع أصدقائك هذا الصيف؟ أخبروني آرائكم!

 

زر موقع رحلات

 إقرأ أيضًا:

دليلك الكامل للسفر إلى ملبورن .. تمتع بالمدينة المصنفة الأولى عالمياً في الرفاهية والمستوى المدني!

20 من أندر حيوانات العالم .. اكتشف مخلوقات فريدة وأماكن تواجدها في بقاع الكرة الأرضية!

هل تبحث عن أجمل الوجهات السياحية في عام ٢٠١٩؟! كولومبيا هي الإجابة التي تنتظرك بكل تأكيد!

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.