مهرجان منتصف الخريف في الصين… احتفل به في هذه الأماكن الصينية الفريدة

0

بالرغم من إن لكل دولة عاداتها وتقاليدها واحتفالاتها التي تُميزها عن غيرها من الدول والبلدان، إلا إنه هناك العديد من المهرجانات والاحتفالات التي تتشارك فيها بعض الدول، ومن بين هذه المهرجانات، يأتي مهرجان منتصف الخريف الذي يُقام في شرق آسيا، ويحتفل به الصينيون والفيتناميون كل عام، فدعونا نتعرف على هذا المهرجان وعلى أهم مظاهر الاحتفال به.

مهرجان منتصف الخريف

هو مهرجان حصاد شعبي يُحتفل به في شرق آسيا، وبشكل خاص في الصين وفيتنام وكوريا. يقام المهرجان في اليوم الخامس عشر من الشهر الثامن من التقويم القمري الصيني، والذي عادة ما يكون في الفترة من أواخر شهر سبتمبر إلى أوائل أكتوبر. ويُحتفل به هذا العام في الثالث عشر من سبتمبر. ويظهر القمر في اليوم الخامس عشر من كل شهر قمري، بشكل دائري تام ولون لامع مما يرمز إلى العمل الجماعي والتوحيد في الثقافة الصينية.

يٌطلق على المهرجان عدة أسماء أخرى مثل مهرجان القمر ومهرجان المصابيح ومهرجان كعك القمر. ويعود تاريخ المهرجان إلى الألفية الثانية قبل الميلاد في عهد أسرة شانغ. وتطورت فكرة المهرجان وكيفية الاحتفال به على مر السنين، إلا أنه يظل رمزًا هامًا في الثقافة الصينية. ظهر مهرجان منتصف الخريف في الأدب الصيني بشكل كبير، كما يحتفل به اليابانيون والفيتناميون والكوريون والفلبينيون مما يقدم مثالًا واضحًا على مدى تأثير الثقافة الصينية على بقية العالم.

 مظاهر الاحتفال بمهرجان منتصف الخريف

يخرج أفراد الأسرة والأصدقاء يوم المهرجان لتناول الطعام وممارسة بعض الألعاب مثل الفوانيس وأداء رقصات التنين والأسد في بعض المناطق، ومن أهم المظاهر الاحتفالية:

  • مشاهدة رقصة التنين النارية الرائعة في تاي هانغ

تعتبر رقصة تنين النار واحدة من العادات التقليدية لمهرجان منتصف الخريف في هونغ كونغ. نشأت في القرن التاسع عشر ومازالت تُقام حتى الآن. يقوم الناس أولاً برسم عيون تنين النار في لوتس ماهال، ويدخلون البخور المحترقة، ثم يأخذون تنين النار في موكب في الشوارع. تُقام هذه الرقصة في الفترة من الثاني عشر إلى الرابع عشر من سبتمبر في تاي هانغ في خليج كوزويي.

  • معرض المصابيح في فيكتوريا بارك

تعد معارض الفوانيس التقليدية من الأحداث السعيدة الهامة خلال مهرجان القمر في هونغ كونغ. حيث تقوم الحدائق الكبرى مثل فيكتوريا بارك وجولد كوست بيازا وتوين مون بارك بمعارض للمصابيح. ويعتبر معرض فيكتوريا بارك المعرض الأكبر والأكثر إثارة للاهتمام.

كعك القمر

هي الطعام الخاص بمهرجان منتصف الخريف. تتنوع النكهات التي يُحضّر بها كعك القمر وفقًا للمنطقة، وتكون هيئته مستديرة كرمز للم شمل الأسرة، وهو معجنات حلوة مصنوعة من القمح أو دقيق الأرز والسكر. غالبًا ما يمتلئ بمعجون بذور البطيخ أو معجون بذور اللوتس. يمكنك العثور على كعك القمر في كل من المطاعم والمنازل الصغيرة للاحتفال بعيد منتصف الخريف، والتي غالبًا ما تكون مزينّة بشخصيات رائعة تجعلها تبدو أكثر جمالًا.

يمكنكم الاحتفال بمهرجان منتصف الصيف في بكين “العاصمة الصينية”، في هذه الأماكن المميزة مثل:

معبد القمر

يقع معبد القمر إلى الغرب من طريق نانليشي وإلى الجنوب من طريق شمال يوتان في بكين. كان اسمه الأصلي (القمر في الليل). في عام ١٩٥٥، تم تجديد معبد القمر إلى حديقة. وفي عام ٢٠٠٦، تم إدراج معبد القمر كموقع ثقافي مهم تحت حماية الدولة. يمكنك زيارته والاستمتاع برؤية هندسته المعمارية المرتبطة بالقمر وأساطير مهرجان منتصف الخريف.

جسر ماركو بولو

يقع جسر ماركو بولو على بعد ١٥كم في جنوب غرب مدينة بكين ويمتد على ضفاف نهر يونغدينغ. تم بناء الجسر في النصف الأخير من القرن الحادي عشر الميلادي. ويبلغ طوله ٢٣٥م، وصُنّع من الرخام الأبيض، ويتألف من ١١ قوس والعديد من الأرصفة الواسعة.

يعتبر منظر القمر فوق جسر ماركو بولو عند الفجر أحد أجمل مشاهد بكين الثمانية. كما تشكل الجبال البعيدة والمياه القريبة والقمر الساطع والجسر الجميل صورة ساحرة.

حديقة بيهاى

تقع حديقة بيهاي على بعد نصف كيلومتر إلى الغرب من البوابة الشمالية للمدينة المحرمة، وهي واحدة من أكثر الحدائق شعبية في بكين. تغطي الحديقة بأكملها مساحة تزيد على ٦٨هكتارًا، واستخدمت كحديقة إمبراطورية للعديد من السلالات. وهي الآن واحدة من أفضل الحدائق الكلاسيكية في الصين مع التلال الاصطناعية والأجنحة والقاعات والمعابد والممرات المغطاة. كما تُعد مكانًا مثاليًا للهروب من حرارة الصيف.

شيشاهاي

منطقة تاريخية ذات مناظر خلابة تتكون من ثلاث بحيرات في شمال وسط بكين. تقع إلى الشمال الغربي من المدينة المحرمة وشمال بحيرة بيهاي. يوجد حول البحيرة عشرة معابد بوذية شهيرة وعدة قصور وحدائق ملكية رسمية. أشهرها قصر الأمير غونغ وقصر الأمير تشون. تعتبر شيشاهاي الخيار الأفضل لأولئك الذين يرغبون في رؤية القمر على متن قارب عائم.

منتزه تاورانتينج

حديقة كبيرة في منطقة شيتشنغ شمال محطة سكة حديد بكين الجنوبية. تحتوي الحديقة على بحيرة بها العديد من الخيّم والأجنحة المنتشرة حول ضفتها. كما تتمتع بشعبية كبيرة بين السكان والزوار حيث يمكنهم التنزه وركوب القوارب.

القصر الصيفي

يضم مجموعة واسعة من البحيرات والحدائق والقصور في بكين، وكان حديقة إمبراطورية في عهد أسرة تشينغ. وفي ديسمبر ١٩٩٨، أدرجته اليونسكو في قائمة التراث العالمي. أُعلن قصر الصيف كتحفة من تصميم حديقة المناظر الطبيعية الصينية. يجمع القصر بين المناظر الطبيعية للتلال والمياه المفتوحة مع الأجنحة والقاعات والقصور والمعابد والجسور مما يشكل منظر جمالي متميز.

منتزه جينغشان

حديقة بديعة تمتلئ بالمناظر الطبيعية. تبلغ مساحتها ٥٧ فدانًا، تقع أعلى نقطة في مدينة بكين، حيث يمكن للناس الاستمتاع بضوء القمر الساطع والحصول على إطلالة رائعة على المدينة. كما تضم أكبر حديقة من نباتات الفاوانيا في بكين، والتي تشتهر بطولها وزهورها  الكبيرة والمشرقة.

تحدثنا عن مهرجان منتصف الخريف ومظاهر الاحتفال به، فما رأيكم في مشاهدة العروض والألعاب النارية وتناول كعك القمر وغيره من الأطعمة الصينية التقليدية في هذه الأماكن الصينية الفريدة، أخبروني آرائكم!

لأفضل عروض رحلات الطيران وحجز الفنادق، قم بزيارة موقعنا

زر موقع رحلات

إقرأ أيضًا:

أشهر الأماكن والبقاع المميزة للحياة البحرية… تعرّف عليها مع رحلات

أجمل وأروع 12 وجهة عالمية للسفر مع بداية العام الجديد 2020!

حجز أرخص تذاكر الطيران .. 13 نصيحة ستجعلك محترف في اقتناص أفضل العروض!

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.