سريلانكا .. ١٨ يوم في الجنة (الجزء الأول)

0

حابة اني اتكلم بتفاصيل عن بلد بلد ..

عن مكان مكان ..

سلسلة المقالات القادمة كلها حتكون عن سريلانكا ..

بالتفصيل ..

السنة الي فاتت قضيت ١٨ يوم في سريلانكا ..

نقدر نقول اني مش بس سافرت البلد .. لا انا عيشتها .. بتفاصيلها .. بمزاراتها بجمالها .. بكل حاجة فيها ..

من النهاردة حاحكي و اتكلم عن ١٨ يوم في الجنة

عن سريلانكا (1)

تحدي كبير اوي انك ترتب road trip ١٨  يوم ..

خاصة اني مش في العشرينات من عمرك ..

و لا ماشية بـ back bag ضهري ..

و لا أنا بطولي وخفيفة وماشية اخبط في الشوارع و في ملكوت الله ..

لا إطلاقا ..

انا عندي ٤٠ سنه و معايا ٢٦ فرد سنهم من اول ٣ شهور ل ٦٧ سنة!

طيب ليه البهدلة و علي إيه التعب ؟؟

و يعني إيه أبات كل يوم أو يومين في مكان شكل ؟؟

و أقضي يوم بعد يوم في سفر من مكان لمكان؟؟

ايه المتعة في كده؟؟

في البداية كان السبب بسيط ..

البلد فيها أماكن كتير حلوة جداً ..

كل مكان و كل بلد هي تجربة خاصة جداً و مختلفة تماماً عن المكان الي قبلها و الي بعدها ..

والحقيقة وأنا بفكر و برتب الـ Road trip

كان الهدف الاستمتاع بكل بلد ومكان حروحه ..

لكن المفاجأه إن المتعة الأكبر كانت حقيقي في الطريق ..

الفكرة إن الـRoad Trip علي طريق سريع ..

لا انت ماشي وسط القرى والبلاد الصغيرة ..

ماشي علي حافة الجبال ..

ماشي وسط المزارع والغابات ..

المشي في الطريق نفسه كان مغامرة ..

ولأن الطبيعة غنية أوي كانت بتجود علينا كل شوية بحاجة حلوة مختلفة نشوفها ..

من أول أنواع وأشكال طيور غريبة ..

مرورًا بأشجار فاكهة ماسمعناش عنها و لا شوفناها قبل كده ..

ونهاية بمختلف أنواع الحيوانات ..

شفنا علي الطريق حيوانات أكتر بكتير من اللي شفناها في السفاري ..

تعبان بيعدي الشارع بمنتهي الثقة ..

شجر مليان وطاويط .. من كترهم كإنهم ورق الشجر ..

طاووس بينفش ريشه فرحان بنفسه ..

ايجوانا بتتمشي براحتها وسط الزرع ..

قرود كل الأشكال و الأحجام ..

سلحفة صغيرة بتجري ياعيني تلحق تعدي الشارع لوحدها بسرعة ..

بقر و تيران ماشة لوحدها في الشارع .. لأنها ذكية بتخرج كل يوم الصبح لوحدها تاكل و ترجع تاني لبيت الفلاح بتاعها ..

والأجمل .. فيل واقف دائماً في نفس المكان في الشارع عشان عارف ان المكان ده العربيات حتقف تأكله وهو بقي عجوز وأعمي فمش حيعرف يأكل نفسه لوحده في الغابة ..

شفت بالتدريج إزاي ألوان و أشكال و أنواع الزرع و الشجر بتتغير في كل منطقة ..

تغيير كامل بيبان تدريجي قدام عينك ..

في خلال ٣ او ٤ ساعات ..

تبتدي من  مكان حر فكله أشجار جوز هند ..

تدخل علي منطقة أعلي فتشوف مزارع رز و فاكهة كتير ..

تعلي أكتر تظهر مزارع الشاي اللي علي ضفاف الجبال في منظر مايتوصفش جماله ..

تعلي اكتر يبتدي الشجر يكبر ويعلي وفي وسطه مزارع الشاي ..

أول اليوم مشمس و شوية رطوبة .. و في اخر اليوم ضباب و رزاز مياه باردة حواليك مش عارف هو جاي من اَي اتجاه .. لأنك في الحقيقه جوا السحاب نفسه فده حاجه اسمها mist ❤️

أول اليوم الخضرة فاتحه و فيها بني وأصفر وأخر اليوم أخضر زيتي جميل …

عمري ما شفت و لا عرفت ولا تخيلت إن في كم الـ shades من الأخضر ..

تشوف عظمه ربنا و قدرته ..

وبديع صنعه في كل دقيقه وكل ثانيه علي الطريق ..

وتدرك عجز اللغه وضعفها عن الوصف ..

تعرف ان كلمات زي أخضر  و زرع ومشتقاتها ..

كل دي كلمات ناقصة أوي ..

وقليلة أوي إنها توصف وتعبر عن اللي انت شايفه ..

وتدرك ان اللغة اختزلت الجمال في حروف بسيطة .. و ظلمته ..

لأنه أكبر بكتير من اَي حرف و اَي كلمة ..

ومافيش حروف و لا كلمات تقدر توصفه أو تكفيه حقه ..

تعرف يعني إيه بديع السموات والأرض ❤️

وتدركها بعقلك وقلبك وروحك ..

وفكر سبحان اللي خلق الجمال ده وأحسن تصويره ..

وانت بتعمل road trip البلد من جوة ..
من قلبها ..
بتشوف الحقيقة والواقع مش الأماكن السياحية اللي مرسومة ومتوضبة ..
بتشوف أهل البلد الحقيقين ..
يعني نعدي علي بلد صغيرة تلاقي الناس لابسه ساري وألوان و فيها معابد عليها تماثيل كتير ..
فتعرف ان الأغلبية في القريه دي أو البلد دي هندوس ..
بعد ربع ساعه تلاقي رجاله لابسه جلاليب و بدقن .. ستات محجبات .. و تسمع صوت أذان .. و تلاقي كذا جامع صغير علي الطريق ..
تعرف ان الاغلبية مسلمين ..
البلد اللي بعدها اغلب اَهلها لابسين ابيض و لَبْس بسيط تماثيل بوذا علي طول الطريق .. تعرف ان الأغلبية بوذيين ..
والأجمل إنك تعدي علي بلد أكبر وتشوف كل الأشكال و الألوان ماشين جنب بعض .. و تعدي علي معبد وجامع وكنيسة ..
وتعرف ان البلد دي ميكس .. وتشوف التعايش والتقبل الي بين أهل البلد الصغيرة دي ..
ازاي كنت حاشوف كل ده من غير القعدة في الأتوبيس بالساعات ؟؟ و المرور بين البلاد والقري الصغيره ؟؟
ازاي كنت حاعرف قد ايه البلد نضيفة .. قد إيه شعبها مالوش صوت وهادي من غير ما أعدي علي القرى دي .. وننزل نشتري منها ونروح ونيجي عليها ؟؟
ازاي كنت حاشوف التقبل والتعايش بكامل معانيه قدام عنيا ؟؟
دائماً بقول إحنا ما بنبقاش عارفين حدودنا ..
وفِي أوقات كتير بنبقي مستصعبين حاجات و شايفين إنها صعبة .. أو مستحيلة ..
أو إنها مش مستاهلة التعب ..
لكن الحقيقة أما بنزق نفسنا شويه خارج الـ comfort zone بنكتشف ان إحنا نقدر نعمل أكتر بكتير من الي متخيلينه .. وإن طاقتنا أقوي بكتير من الي بنقوله لنفسنا ..
وإن عادي وانا عندي ٤٠ سنه و معايا ٢٦ بني أدم من مختلف الإعمار والقدرات نقدر نعمل Road trip و نبات كل ليلتين في حتة ..
و نقضي ساعات كتيرة علي الطريق ..
ونتعب و نفرهض ..
ونلم في شنط و نشيل في شنط ..
ليه ؟؟
عشان تستاهل ..
وعشان نقدر
وعشان حاجة أهم بكتير ..
احنا بنستمتع بالرحله و الطريق زي ما بنستمتع بالهدف ..

:Today tip

Always remember to enjoy the ride

 ❤️❤️  It is always about the journey not the destination

Sri Lanka

December 2017

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.