حيث المغامرة والإثارة وروح التحدي .. ٥ أسباب ملهمة تشجعك على السفر بمفردك

0

السفر بمفردك أمر ممتع، فهو اكتشاف ومغامرة وفرصة للتجديد من روتين الحياة، فعلى الرغم من أن الكثيرين يفضلون السفر مع أصدقائهم خوفًا من مواجهة مخاطر السفر بمفردهم وتجنبًا لإحساسهم بالوحدة، إلا أنهم لو يعلمون فوائد السفر بمفردهم لباتت لديهم الرغبة في تجربة السفر بمفردهم والاستمتاع به

 السفر بمفردك يعد مغامرة ملهمة لعدة أسباب:

 

١- الاحساس بالقوة والحرية واتخاذ القرارات

يحتاج الفرد في بعض الأحيان لكسر القيود والانطلاق خلف اكتشاف المجهول، وتوسيع حدود المعقول، نعم قد تكون الفكرة ذاتها مخيفة، أن تنطلق منفردًا لاكتشاف هذا العالم، ولكنه بالتأكيد سيجعلك تفعل أشياء على الرغم من كونك خائفاً، لذا عليك أن تتحلى ببعض الشجاعة وخطط لمغامرتك الفردية حول العالم.

ولن يتحقق ذلك إلا من خلال إيمانك بنفسك وبقدراتك على إنهاء رحلتك ومغامرتك الخاصة بقدر استفادة وإثارة مذهلة، فالسفر منفردًا سيعيد إليك إيمانك بنفسك، خاصةً عندما يكون الشخص بمفرده في مكان جديد، فإنه بالتأكيد سيواجه مواقف عدة تتطلب منه التصرف والاعتماد على ذاته في اتخاذ القرارات مما يزيد من شعوره بالاستقلالية، كما يتيح له إمكانية التصرف بمفرده بدون التدخل من أحد مما يجعله يكتشف جوانب أخرى في ذاته لم يكن يدركها فهذا بالتأكيد سيزيد من إبداعه ويطور من شخصيته

الاحساس بالقوة والحرية واتخاذ القرارات

٢- الاطلاع على الثقافات الأخرى

أمر مثير ورائع أن تتطلع على ثقافات الشعوب الأخرى وأن تكتسب خبرات الحياة المختلفة منهم، بل قد يكون الأمر أكثر إثارة عندما تشارك بنفسك في هذه الاختلافات النوعية، كأن تشارك في مهرجانات واحتفالات رأس السنة  في جنوب شرق آسيا على سبيل المثال، حيث سيتسنى لك الإطلاع على فعاليات احتفالية ثقافية مختلفة تمامًا عن تلك التي يمتلكها الشرق الأوسط، مما يزيد في النهاية من الأفق المعرفي للفرد ويعلي من شأنه وإدراكه لما تمتلكه الشعوب في مختلف الوجهات، وهو ما سيعطي لك أيضًا الفرصة المثلى لأن تعبر عن هذه الخبرات كلها لأصدقائك وعائلتك عندما تعود إلى وطنك الأم.

٣- اكتشاف الذات

واطلاعك على الثقافات الأخرى من شعوب وتقاليد وأنماط حياة مختلفة، يساعدك بشكل لا إرادي على المقارنة بين تكوينك الثقافي والاجتماعي الخاص، وبين ما ترصده عيناك ويعيشه وجدانك من مغامراتك وأنشطة خاصة بثقافات أخرى، وهذا بدوره سيساعدك على تثقيل إحساسك بذاتك و إدراكك لمجموعة نظم الأخلاق والتقاليد التي تمتلكها، فإدراكك لكلأً من محيطك وذاتك سيعزز من قيمة التبادل الثقافي والإعلاء من شأنك، مما يساعدك على اكتشاف ذاتك.

٤- الاستقلالية والتخلص من الضغوط

يُعزز السفر من استقلالية الإنسان وتجعله يستمتع بلحظات الوحدة التي تمر عليه كي يواجه حقيقة كونه لن يعش طوال حياته في المحيط الذي اعتاد عليه وسط أصدقائه وأحبائه، وأنه ستمر عليه فترات من حياته سيكون فيها وحيدًا، كما أن السفر بمفردك يعد فرصة رائعة للاسترخاء والابتعاد عن الضغوطات وروتين الحياه اليومية.

الاستقلالية والتخلص من الضغوط

٥- تعزيز الإبداع

أما في حال إذا كنت بحاجة إلى سبب علمي للسفر، فوفقًا لدراسة علمية منشورة، وُجد أن الأفراد الذين يتعرفون أو يواجهون ثقافات جديدة قد عززوا إبداعهم الخاص وقدرتهم على التحليل والتعبير بشكل أكثر مرونة -مثل القدرة على حل المشكلات بطرق متعددة-، بل وجدت الدراسة أيضًا أن هذا الاصطدام بالثقافات الأخرى يساعد على التغلب على الإسلوب النمطي في الحياة.

بقول أبسط، إن تجربة طعام جديد وتعلم تقاليد أو ثقافات جديدة والتعرف على أشخاص جدد بمنظور وقصص مختلفة أمر سيثري حياتك بشكل كبير، وسيضيف تجارب مدهشة سوف تتذكرها حتى في سن الشيخوخة، سواء كانت تسير في حقول الأرز في الصين، أو في رحلة إلى حوض الأمازون في البرازيل، أو المشي في شوارع طوكيو النابضة بالحياة في اليابان، لذا إذا لم تكن قد فعلت ذلك بعد، احجز رحلتك فورًا وانطلق في مغامرتك المثيرة.

السفر بمفردك

 

زر موقعنا

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.